تأليف نبيل دجاني

إعلام

اشكاليات في الاعلام العربي مسار بحث وممارسة

$ 10.00

Description

يقدم هذا الكتاب مجموعة مختارة من مداخلات  قدمها الدكتور دجاني في لقاءات علمية ومقالات نشرها، تعبّر عن قناعات توصّل إليها في مسيرته المهنية والعلمية خلال ما يزيد على نصف قرن من الممارسة المهنية والبحث العلمي.

وقد عمد إلى الاختصار والتصرف في العديد مما اختار. واعتمد في عرض المواد المختارة تنسيقها في محاور نقاش. المحور الأول يشمل آراء في عملية التواصل العربي تتضمن آراء في العولمة واثرها على الاعلام العربي.

يتعرض المحور الثاني لمواضيع كانت، ولا تزال، موضع نقاش فكري حاد ومنها النظام العالمي الجديد للإعلام وأثره في منطقتنا ودور الإعلام العربي الأخلاقي والمهني والفضائيات العربية ومدى تأثيرها في المشاهد العربي.

يشمل المحور الثالث مقالات في موضوع الإعلام الاجتماعي والثقافة الشعبية (الفولكلور) وخطر وسائل الإعلام الاجتماعي على الجيل الجديد ودور التقنيات الإعلامية الحديثة في عملية التواصل الشعبي.

يتناول المحور الرابع مداخلات سريعة ناقدة للدور التأهيلي الذي تقوم به معاهد تدريس الإعلام في لبنان وللدور المفقود للإعلام العربي في صناعة الرأي العام. ويتعرض هذا المحور لدور الإعلام في ثقافة الحوار الداخلي.

يتصدى المحور الأخير للعمل الصحفي المهني فيعرض مداخلات سريعة حول الممارسة المهنية الصحفية.

Additional information

Dimensions 21-14 cm
ISBN

التاريخ

الطبعة

الغلاف

عدد الصفحات

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “اشكاليات في الاعلام العربي مسار بحث وممارسة”

Your email address will not be published. Required fields are marked *

حول الكاتب

الكاتب

الدكتور نبيل دجاني أستاذ الدراسات الإعلامية في الجامعة الأميركية في بيروت، لبنان. حاصل على ماجستير في علم الاجتماع من الجامعة الأمريكية في بيروت، ودكتوراه في الاتصال الجماهيري من جامعة أيوا. انضم إلى هيئة التدريس في الجامعة الأميركية في العام 1970 وساهم في إنشاء فرع الإعلام فيها. كما عمل عميداً مساعداً لكلية الآداب والعلوم ورئيساً لدائرة العلوم الاجتماعية والسلوكية في الجامعة الأميركية وأستاذاً زائراً في دائرة الأبحاث الإعلامية في جامعة ليستر في بريطانيا وأستاذ فولبرايت الزائر في جامعة جورجتاون. والدكتور دجاني ناشط في العمل التطوعي في مجال الجمعيات المدنية غير الحكومية وهو أحد مؤسسي "إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية" وانتخب أول رئيس مجلس ادارتها. كما رأس الجمعية العالمية لمتخرجي الجامعة الأميركية في بيروت.