ابن رشد: الفيلسوف والشريعة

$ 17.00

…ولعلّ هذه الترجمة العربية أن تساهم في إنذار القارئ المهتم بالعلوم الفلسفية بأهمية أصول الفقه في المنظومة العلمية العربية الإسلامية وبتأثيرها وتأثّرها بالفكر الفلسفي لابن رشد ولسائر الفلاسفة. فلا يمكن فهم ما يقوله ابن رشد على سبيل المثال في شروحه لكتاب الخطابة لأرسطو عن الدين والإجماع والشهادات والتواتر من دون العودة إلى فكره الأصولي. ما حاولت إظهاره في هذا الكتاب هو أنّ الفلاسفة، عندما يتطرّقون في كتبهم لمسائل دينية، يستوحون من معرفتهم بهذا العلم الذي احتلّ منذ القرن العاشر مكانة مميّزة جعلت منه نوعاً من مقدّمة لسائر العلوم الدينية تُعالَج فيها مسائل نظرية ولغوية وعلومية. فمن هذا المنطلق، إنّ دراسة نص عن أصول الفقه كتبه فيلسوف كابن رشد يلقي الضوء على كل هذا المخزون العلمي البديهي المحيط به وبسائر فلاسفة عصره، والذي يشكّل ثقافة عامّة جماعيّة حاول، هو نفسه، أن ينقلها إلى معاصريه عبر هذا المختصر.

الفئة:
القياس 24-17 cm
ISBN

الكاتب

التاريخ

الطبعة

الغلاف

ترجمة

عدد الصفحات