أحوال بلاد المتوسط في عصر العولمة

$ 8.00

هذا الكتاب أحوال بلاد المتوسط في عصر العولمة مع تذييل لسمير أمين عن الصعود الفاشل في تركيا وإيران ومصر المتوسط مهد الحضارات الكبيرة وأرض الفتوحات والإمبراطوريات المتعاقبة وميدان المواجهات الكبرى بين الأديان التوحيدية. وهو يتّسم بضروب الروعة التي شهدها التاريخ، مثلما يتّسم بتمزّقاته. ويبقى المتوسط نقطةً حيويةً على خريطة العالم، خطاً للانقسام الاقتصادي بين الشمال والجنوب، وكذلك بين شرق القارة الأوروبية. …أُنجِزت مرحلةٌ جديدةٌ في سياسة الشراكة الأوروبية المتوسطية في العام 1995 مع مسار برشلونة، الذي حدّد لنفسه هدف «خلق أكبر منطقة تبادلٍ حرٍّ في العالم ببلوغ العام 2010. ولأوّل مرّة، انخرط الاتحاد الأوروبي، الذي أطلق المسار، انخراطاً مباشراً في المتوسط وحدّد لنفسه هدف فرض القواعد النيوليبرالية المتمثّلة في اقتصاد السوق وضمّ مجمل حوض المتوسط إلى سياسة بسط نفوذ أوروبا إقليمياً. يهدف هذا الكتاب إلى تقديم بعض مفاتيح فهم الرهانات الكبرى في العلاقات بين شمال المتوسط وجنوبه، واستراتيجية القوى العظمى، ومفاعيل السياسات النيوليبرالية وعواقبها في إحدى أكثر مناطق التبادل الحر حساسيةً في العالم. في مواجهة هذه التطورات، سوف نُظهر أنّ شراكةً أخرى ممكنة، تحترم حقوق الشعوب.

SKU: 978-614-432-127-0
الفئة:
القياس 2417 cm
ISBN

الكاتب

الطبعة

عدد الصفحات

الغلاف

ترجمة

التاريخ