حكم آيات في فلسفة الحياة

$ 7.00

يحتوي هذا الكتاب على ثلاثة تحديثات:

التحديث الأول: تبويب شعر المتنبي الذي يبوّب لأول مرة .

وكل باب يحمل أجمل ما قيل في هذا المجال.

باب الحكم: الأول والأهم، يحتوي على جميع حِكَم المتنبي البالغة 200 حكمة وقد حافظت على الموضوع، وسياقه ومناسبته، إذ قسّمت الحِكَم إلى نوعين: المهم (خط أبيض مشار إليه بنجمة) والأهم (داكن).

أبواب: الغزل، المدح، الهجاء، الرثاء، الوصف، رأيه في الحياة والموت وفلسفة الحياة عند المتنبي.

ثم درست شخصيته من خلال شعره، وكذلك مراحل حياته.

التحديث الثاني: شرح الأبيات على سطر البيت نفسه، مما يسهّل فهمها دون عناء، مع تبسيط الشرح ليكون بمتناول القارئ.

التحديث الثالث:  سبب موت المتنبي، لأوّل مرّة، يُسَلّط الضوء على مقتل المتنبي وحَلّ لغز كيف تمكن أعداؤه، رغم كثرة أسفاره  عبر أراض شاسعة، أن يجدوه في مكان صحراوي غير محمي ويقتلوه.

بيار سليم فدعوس، لبناني الجنسيّة، درس في جامعة بروكسل الحرّة وتخرّج في المعلوماتيّة. عَمِلَ كأستاذ مساعد وباحث في جامعة NAMUR  بلجيكا سنة 1976.

ساهم في إدخال علم المعلوماتية إلى لبنان، من خلال التعليم في جامعة القديس يوسف ـ كلية الهندسة ESIB  سنة 1981 والجامعة اللبنانية  ـ كلية الهندسة (رومية) وكلية العلوم ـ الفنار وكلية علم الاجتماع ثم جامعة NDU  و BUC  والجامعة الأنطونيّة والبلمند.

أُعجِبَ بالمتنبي منذ عمر الشباب، واعتبره أعظم شاعر للغة العربية، دون منازع، قَرَأَهُ ودَرَسَهُ على مدى 40 عاماً، وعندما تمكّن منه، وعرف كيف تَمَّ قَتلُهُ،  أصدرَ هذا الكتاب تعبيراً عن تقديرٍ له.

SKU: 978-614-432-562-9
الفئة:
القياس 24-17 cm
ISBN

الكاتب

الطبعة

الغلاف

عدد الصفحات

التاريخ